مدى حجية إعجاز القرأن الكريم

دراسة في عموم الاعجاز القرأني ولزومة للناس كافة
د.جاد الله بسام صالح

قضية إعجاز القرآن الكريم هي موضوع هذا البحث، وهي قضية قديمة معاصرة؛ قديمة بأدلتها المقررة فى كتب العقائد والكلام والتفسير، ومعاصرة بمقتضى عالمية الخطاب فب دين الإسلام وتجددة بحسب المخاطبين، واتساع صلاحيته لأهل كل زمان ومكان، لا سيما أن هذه القضية تعد من أوكد أصول الدين الإسلامي، لأنها مدخل التكليف في حق الناس أجمعين، إذ لا تعرف أحقية رسالة الإسلام ونبوة النبي صلى الله عليه وسلم إلا بها.

أما المبحث الأول، فيتناول توضيح البنية الأساسية للبحث، وما نريده بكون القرأن الكريم معجزة للنبي(صلى الله عليه وسلم)، ثم تقرير الدليل البرهاني على تحقق إعجاز القرأن بتوضبح مقدمات ذلك الدليل وكيفية بنائها.
وتناول المبحث الثاني الصفة العمومية لإعجاز القرأن الكريم، وأنه بهذه الصفة يشمل الناس كافة، عربهم وعجمهم، متقدمهم ومتأخرهم، مهما أختلفت مستويات القارئين وثقافتهم، حتى إنه يشمل من لم يكن على دراية ببلاغة اللغة العربية…

نبذه عن الباحث:
الدكتور جادالله بسام صالح حاصل على دكتوراه في التفسير وعلوم القرأن، باحث في العلوم الشرعية والعقلية، متخصص في تحقيق التراث والمخطوطات، مفتي بدائرة الإفتاء العام الأردنية.

لقراءة البحث اضغط هنا